-

بيت التّراث المعماريّ

تاريخ الافتتاح:
ديسمبر 2016

في هذا البيتِ تحديدًا، ستُبصر: كيف صارت مدينة؟ كيف كبُرت؟ ما هي ملامحها الأولى؟ وعن سياقِ حياةٍ كاملة كانت تحتملها مدينة المحرّق في الثّمانينيّات من القرن الماضي. فعبرَ بيت التّراث المعماريّ، تَسَعُ الثّقافة بمكانها مجموعة الأعمال الفنّيّة والرّسومات والصّور المعماريّة التي جمعها ورسمها المهندس جون يارود على مستذكرًا إقامته في مدينة المحرّق ما بين 1983 وحتّى 1985 م. إذ تبرّع المهندس يارود بكلّ ما كتب وصوّر ورسم عن تراث البحرين المعماريّ إلى مركز الشّيخ إبراهيم بن محمّد آل خليفة للثّقافة والبحوث، ليكون مرجعًا ومجالاً ومصدرًا للباحثين في التّراث المعماريّ.

هذا الحلم الذي يوشكُ على الحدوث ليكون مكانًا امتدادًا لمركز الشّيخ إبراهيم بن محمّد آل خليفة سيصيرُ حقيقةً، وذلك بعد أنّ تمّ شراء هذا المنزل بدعمٍ من بيت التّمويل الخليجيّ، فيما قدّمت شركة مطار البحرين دعمها الكريم لإعادة التّرميم

الفعالية القادمة
في هذا البيت
٢٥ نوفمبر: افتتاح معرض: جائزة الأغا خان للعمارة 2019