-

دار الفنّ

تاريخ الافتتاح:
ديسمبر 2016

الثّقافة التي تصنعُ بيوتًا للجمالِ والاشتغال الإبداعيّ، تخصّص ضمن أمكنةِ مركز الشّيخ إبراهيم بن محمّد آل خليفة للثّقافة والبحوث دارًا للفنّ، حيث يكون للجماليّات منطقها الفريد في الخلقِ، وحيث بيت الشّيخ إبراهيم بن محمّد آل خليفة يقتطع من بيته بيتًا، يكرّسُ الفن لغةَ وجوده.

بقلبِ هذه الدّار، اختصارٌ لمدينة المحرّق عبر أعمالٍ فوتوغرافيّة تستردُّ ذاكرة الصّورة وحاسّة الإبصار لهذه المدينة الحميميّة، فيما فنّ الشّعر واللّغة العميقة تستبقي صوتَ الشّاعر محمود درويش عبر جداريّته التي تعوّض فكرة غيابه بحضورٍ من نوعٍ آخر. كذلك، فالبحر سحرٌ موازٍ، يلامسُ المكان عبر العمل التّجهيزيّ (القرقور) الذي يعقد مع كلّ شريطةٍ في شبّاكه طيف غوّاصٍ اصطاده البحر.

x

تم تأجيل جميع الفعاليات حتى إشعار آخر

All events have been postponed until further notice